العلوم البيئيةالعلوم الطبيعية

كيف تحصل على أجمل زهور في الحي؟

اعرف ما هي تقليمة تشيلسي Chelsea chop وما إذا كان مفيدة، وكيفية تحويل أزهار الهايدرينجيا إلى اللون الأزرق، وما إذا كان يجب عليك ربط أزهار النرجس Daffodils للحصول على أفضل شكل لها في العام القادم

اختبار حمض التربة لهايدرينجيا تتلون كالحرباء

يقولون: إذا كانت أزهار الهايدرينجيا الثمينة التي تزرعها لا تتحول إلى اللون الأزرق، حاول استخدام الخل أو القهوة لجعل التربة أكثر حمضية.

توصف أزهار الهايدرينجيا بأنها كصبغة عباد الشمس لاختبار درجة حموضة التربة: الأزرق يعني أن التربة حمضية تماما والوردي يعني أن الرقم الهيدروجيني هو 5.5 أو أعلى. لكن الأمر ليس بهذه البساطة. فمعظم أزهار الهايدرينجيا تنمو بيضاء، وتميل إلى اللون الأخضر أو الوردي بتقدم عمرها، بغض النظر عن درجة الحموضة. ونوعان فقط – الهايدرينجيا الفرنسية Hydrangea macrophylla و الهايدرينجيا الجبلية H. serrata – تغير لونها اعتمادا على تربتها.

ويحدث تبدّل اللون بسبب صبغة واحدة يعتمد لونه على تركيبها الكيميائي. إذ ترتبط أيونات الآلمنيوم من التربة بهذه الصبغة وتغير لونها. فوجود عدد قليل أو لا شيء إطلاقا من أيونات الآلمنيوم تأخذ الزهور لونا ورديا، ، وجود الكثير منها ينتج منها اللون الأزرق، إذا كان تركيزها في مكان ما في المنتصف تتحول الزهور إلى اللون الأرجواني. ولكن حتى عندما يكون هناك الكثير من الآلمنيوم، فقد تحافظ الزهور على لونها الوردي أو الأرجواني. هنا يؤدي الأس الهيدروجيني دوره: أيونات الآلمنيوم متاحة بحرية أكبر وأسهل على النباتات لامتصاصها في التربة الحمضية.

إذا كنت تريد بشدة الحصول على زهور زرقاء، فإن أفضل رهان هو شراء محلول من كبريتات الألمنيوم. فهذا من شأنه جعل التربة أكثر حمضية كما تضمن امتصاص النباتات لأيونات الآلمنيوم. لكن حذار: فعلى الرغم من ذلك، فإن كثرة الآلمنيوم ستسمم الهايدرينجيا، ومن المحتمل جاراتها الأخريات أيضا. يمكن للجير (هيدروكسيد الكالسيوم) التقليل من حموضة التربة، وجعل أزهار الهايدرينجيا وردية. وتذكر دائما هذه التغيرات في اللون عادة ما تأخذ موسما أو اثنين من النمو لتظهر.

قصقص! لأزهار تظل لفترة أطول

يقولون: إذا كنت تريد المزيد من الزهور وأقل من النباتات، قم بقص زهورك المعمرة في أواخر الربيع هذه هي إحدى النصائح النافعة!. فتقليل حجم النباتات -مثل الردبيكية Rudbeckia وزهور السُدْمُ Sedum و القنفذية Echinacea والهيلنيوم Helenium- إلى نصف حجمها في أواخر الربيع يعرف بتقليم تشيلسي Chelsea chop، نسبة إلى معرض تشيلسي للزهور المقام من قبل جمعية البستنة الملكية Royal Horticultural Society في لندن. الهدف هو الحصول على المزيد من الزهور في موسم واحد. وهي تنفع لأنها تُثبّثط ما يسمى سيادة النسيج المولد القِمّي Apical dominance – عندما تُثبِّط الهرموناتُ المنتجة من قبل أطراف النباتات في طور النمو تشكيلَ نمو الأجزاء الجانبية من النبات نفسه. لذلك، فقطع الأطراف النامية يعني الحصول على نباتات ذات كثافة أعلى مع المزيد من الفرص لنمو براعم الزهور.

فكرة سخيفة: ربط أوراق الربيع

يقولون: قم بتنظيم أزهار النرجس عن طريق ربط أوراقها الكبيرة بعد أن تزهر.

ترك أوراق النرجس البري daffodil في مكانها بعد انتهاء العرض الكبير أمر لا بد منه: إذ إنها تستمر بالبناء الضوئي Photosynthesis. وتخزين الطاقة في مركزها. لذا فإن ربطها في عقدة قد يبدو أكثر ترتيبا لكنها فكرة سيئة. فهو يضر بالأوراق ويعوق البناء الضوئي. فالنتائج قد تكون عرضًا أدنى من السنة التالي.

وبدلا من ذلك، فقط اقطف الزهور الذابلة مما يحول دون تخزين النبتة الطاقة في إنتاج البذور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق