تكنولوجيا

أعظم شبكة شهدها العالم على الإطلاق: خريطة الإنترنت العالمية

حزم كابلات الألياف الضوئية المغمورة التي تربط القارات هي العمود الفقري للإنترنت - وهي شبكة تربط حاليا أكثر من نصف العالم

بقلم: ريتشارد ويب

ترجمة: د. ليلى الموسوي

العمود الفقري للإنترنت هو سلسلة من كابلات الألياف البصرية Fiber-optic cables المغمورة تحت البحر، التي تربط شبكات الاتصالات الوطنية. وغالباً ما تكون مملوكة من قبل شركات أو اتحادات شركات، وفي بعض الأحيان بمشاركة الحكومات، وهي توفر الطرق السريعة العابرة للقارات التي تتدفق عبرها حزم البيانات ذهابًا وإيابًا.

اتصالات عالمية 

البلدان العشرة التي لديها أكبر قدر من النطاق العريض الثابت (بالملايين)

الولايات المتحدة الأمريكية

اليابان

ألمانيا

روسيا

البرازيل

فرنسا

المملكة المتحدة

كوريا الجنوبية

الهند

المصدر: WORLD BANK

تحدد كثافة هذه الوصلات الموجودة تحت سطح البحر عرض النطاق الترددي Bandwidth المتاح لتدفقات البيانات العالمية الرئيسية. وهذا النطاق الترددي هو الأكبر بين الولايات المتحدة وكندا وأمريكا اللاتينية وأوروبا وآسيا ؛ وبين أوروبا والشرق الأوسط وآسيا. وتقدم خدمات أقل إلى إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، وتضم أقل نسبة من الأشخاص المتصلين بالإنترنت في أي جزء من العالم.

النطاق الترددي العالمي

 2019، غيغابت لكل دقيقة

آسيا- أوروبا

آسيا- الولايات المتحدة وكندا

أوقيانوسيا

الولايات المتحدة وكندا

أوروبا

أوروبا والشرق الأوسط

إفريقيا

الشرق الأوسط

أمريكا اللاتينية

أمريكا اللاتينية- الولايات المتحدة وكندا

المصدر:  TELEGEOGRAPHY.

عندما يتصل أي شخص بالإنترنت، عادة عبر مزود خدمة الإنترنت، يصبح جزءًا من الشبكة العامة. وتتصل الشبكات المنفصلة في جميع أنحاء العالم ببعضها بعضا باستخدام لغة مشتركة، تُعرف بالبروتوكول TCP/IP، لتوجيه البيانات من نقطة إلى أخرى.

الوصول العالمي

نسبة الناس المتصلين بالإنترنت (2017)

أمريكا الشمالية

اليابان

الاتحاد الأوروبي

الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي

الصين

الهند

الدول الجزرية الصغيرة في المحيط الهادي

إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى

المصدر: WORLD BANK

منذ عام 1998 أُنيطت مسؤولية تنظيم الإنترنت الأساسي -بما في ذلك تقسيم عناوين IP التي تسمح لأجهزة الحاسوب بتحديد موقع بعضها البعض- بشركة غير ربحية هي شركة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة Internet Corporation for Assigned Names and Number، اختصاراً: الشركة ICANN، ومقرها في لوس أنجلوس. وكانت في الأصل تتبع حكومة الولايات المتحدة، ولكن منذ عام 2016 صارت تشرف عليها لجنة معيّنة دوليّاً؛ مما يضمن عدم امتلاك جهة واحدة الإنترنتَ.

© 2020, New Scientist, Distributed by Tribune Content Agency LLC.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق