الدماغعلم الأعصاب

التوحد ليس عيباً ـ وهذه هي الأسباب التي تدفعنا إلى تبني التنوع العصبي

بعد أن اكتشفتْ سينا كاستيلون أنها مصابةٌ بالتوحد، أطلقتْ حركةً مدرسيةً عالميةً تحتفي بالتنوع العصبي، وتضمُ الآن ما يقرب من نصف مليون طالبٍ

ترجمة: محمد الرفاعي

حسناً، ما الذي تقومين به؟

أنا من مناصري التنوع العصبي Neurodiversity. أعتقد أن الاختلافات العصبية، مثل التوحد Autism وعسر القراءة Dyslexia وخلل الأداء Dyspraxia، هي اختلافاتٌ طبيعيةٌ في دماغ الإنسان. ويُصنّف مجتمعُنا هذه الحالات أمراضاً ويركزُ على محاولة علاجها. أحاول أن أغيَّر الأمر كي يتوقف المجتمع عن اعتبارنا معيبين، ويبدأ بتبني وتسخير نقاط قوتنا ومواهبنا العديدة.

كتابك الجديد بعنوان دليل نجاة فتاة الطّيفThe Spectrum Girl’s Survival Guide. لماذا كتبته؟

عندما كنت صغيرةً، لم تكن هناك كتبٌ مخصصةٌ للفتيات المراهقات المصابات بالتوحد على وجه التحديد. فقد كانت كلُها كتباً للصُبيان المصابين بالتوحد كتَبها راشدون نموذجيون عصبياً Neurotypical. وقررتُ أن أكتبُ الكتابَ الذي تمنيتُ أن يكون متوفرا للفتيات. وأردت أيضاً أن أكتب كتاباً مُلْهِمَاً يشجع الفتيات المصابات بالتوحد على قبول ذاتهن، ويذكرهنّ أنهنّ لسن وحيداتٍ.

عما يتحدث الكتاب؟

هناك موضوعان رئيسيان. الأول هو أننا نستحق أن نُقْبَلَ ونُتَبَنى كما نحن. يضغط المجتمعُ على الفتيات المصابات بالتوحد لإخفاء هويتهنّ الحقيقية حتى يتأقلمن ويَظْهَرن “طبيعياتٍ”. وقد يكون هذا مدمراً لشعورنا بقيمة الذات وصحتنا العقلية. والموضوع الثاني هو نصيحةٌ حول الحياة المدرسية كمراهقةٍ مصابةٍ بالتوحد. أناقش التواصل الاجتماعي وتكوين الصداقات، الانجذاب، ووسائل التواصل الاجتماعي، والتنمر وغير ذلك الكثير.

تَحَدَثتِ عن تعرضِكِ للتنمر. هل يعاني من هذا كثيرٌ من الأطفال المصابين بالتوحد؟

للأسف، المجتمع ليس متسامحاً مع الأشخاص المختلفين. لا أتذكر فترةً في المدرسة لم أتعرض فيها للتنمر، والذي يُفَسِرُ لماذا تنقلت بين  11 مدرسة. وعندما شُخِصتُ بالتوحد، عرفتُ أن 75% من الطلاب المصابين بالتوحد تعرضوا للتنمر.

“يُقال لي إنني أبدو “طبيعيةٍ” لا مصابةً بالتوحد، ويعتقد الناس أن هذه مجاملةٌ، لكنها في الواقع إهانةٌ”

على ماذا تعملين؟

عندما اقتربَ أسبوعُ الاحتفال بالتنوع العصبي Neurodiversity Celebration Week. أَطْلَقْتُ هذه الحملة في عام 2018 لتشجيع المدارس على اكتشاف نقاط قوة الطلبة ذوي التنوع العصبي ومواهبهم، بدلاً من مجرد التركيز على نقاط ضعفهم والصعوبات التي يواجهونها. ويوجد الآن أكثر من 600 مدرسة و458,000 طالبٍ يشاركون من جميع أنحاء المملكة المتحدة، وأستراليا، وكندا، والولايات المتحدة، والعديدُ من المنظمات، بما في ذلك معهد آلان تورينغ Alan Turing Institute.

هل يتحسن الوعي بالتوحد وتفهمه؟

لا أعتقد ذلك، لا سيما فيما يتعلق بالفتيات والنساء. يُقال لي باستمرارٍ إنني أبدو “طبيعيةً” وإنني لا أبدو مصابةً بالتوحد. ومن يقول هذا يعتقد بصدقٍ أنه يمتدحني، لكنها في الواقع إهانة. ويبدو أن النموذج القياسي الموجود في أذهان معظم الناس هو ريموند Raymond من [فيلم] رجل المطر Rain Man، ولذا كثيراً ما يقول لي الناسُ إنني لا يمكن أن أكون مصابةً بالتوحد. كما أن التوعية لا تكفي. يجب أن نسعى جاهدين إلى الحصول على القبول والمساواة.

ما المجالات العلمية التي تهتمين بها أكثر من غيرها؟

الفيزياءُ والرياضيات. لقد كنت شغوفةً بكلتيهما منذ المدرسة الابتدائية.

إذا كان بإمكانكِ أن تحادثي أي عالمٍ، سواءً كان حياً أم ميتاً، فمن سيكون؟

آلان تورينغ Alan Turing. فقد كان عالم رياضياتٍ لامعاً، وعالم حاسوب، ومحلل تعمية Cryptanalyst، وعالم أحياء نظريةٍ وفيلسوفاً. ويمكنني أيضاً أن أتفهمه لأنني أعرف ما يعنيه ألا تكون مقبولا كما أنت.

هل لديكِ هوايةٌ غير متوقعةٍ، وإذا كان الأمر كذلك، فهلّا أخبرتِنا عنها من فضلك؟

أجمع رُزَمَ البطاقات. فقد تمكنت من عد البطاقات منذ سنٍ مبكرةٍ، مما يعني أنني أفوز دائماً تقريباً. قد يفسر ذلك سبب حبي للبطاقات كثيراً.

ما مدى فائدة مهاراتكِ بعد نهاية العالم؟

الفيزياء والرياضيات هي لغة الطبيعة. لذا، فإن مهاراتي ستكون مفيدةً في إعادة بناء الحضارة.

حسناً، شيءٌ أخير: أخبرينا بشيءٍ يُذْهِلُ عقولنا …

هل تعلم أن هناك دباً وسمكةً مخبئين في شعار توبليرون Toblerone؟ من الميزات العديدة لكوني مصابةً بالتوحد أنني أرى تفاصيل قد يغفلُ عنها الآخرون.

© 2020, New Scientist, Distributed by Tribune Content Agency LLC

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى