أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
العلوم البيئيةعلم المناخ

قمة المناخ: السنوات السبع الماضية الأكثر دفئًا على الإطلاق، وفقًا لتقرير الأمم المتحدة للمناخ

مع افتتاح قمة المناخ 26 في غلاسكو، قالت منظمات الأرصاد الجوية العالمية التابعة للأمم المتحدة إن متوسط درجات الحرارة العالمية كان أكثر دفئًا بمقدار 1 سْ عن مستويات ما قبل الصناعة على مدى العقدين الماضيين

بقلم: آدم فوغان
ترجمة: مي بورسلي

كانت السنوات السبع الماضية هي الأكثر دفئًا على الإطلاق، ويقول علماء الأمم المتحدة إنها علامة واضحة أخرى على أن تغير المناخ Climate change “يزداد سوءًا”. ونُشرت هذه النتيجة في اليوم نفسه الذي افتتحت فيه قمة المناخ 26 (اختصارا: القمة COP26) في غلاسكو، حيث يجتمع ما يقرب من 200 دولة لتجنب الاحترار الكارثي في المستقبل.

قالت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة UN World Meteorological Organization (اختصار: المنظمة WMO) في تقرير لها إن عام 2021 هو سادس أو سابع عام من حيث ارتفاع درجات الحرارة على الإطلاق (بناءً على البيانات حتى نهاية سبتمبر 2021). مع هذا العام ارتفعت درجات الحرارة 1.09 سْ فوق مستويات ما قبل الصناعة، مما سيجعل 2015-2021 السنوات السبع الأكثر سخونة منذ بدء رصد درجات الحرارة في عام 1850. أما العام الأكثر سخونة على الإطلاق، فهو عام 2016.

كان أحد أسباب أن عام 2021 ليس أعلى من عام 2016 هو التأثيرات الناجمة عن ظاهرة اللانينيا La Niña، وهي دورة الطقس التي تؤدي إلى تبريد عالمي. ومع ذلك، كانت لا تزال أكثر دفئًا بنحو 0.2 سْ عن العام الكبير لظاهرة اللانينيا، وهو عام 2011.

ويقول عمر بدور Omar Baddour، من المنظمة WMO، إنه على الرغم من أن عام 2021 لم يكسر الرقم القياسي، فمن المتوقع حدوث مثل هذه التغيرات من سنة إلى أخرى، ولا يشير إلى عدم تباطؤ تغير المناخ، ويقول: ” المؤشرات واضحة جدًا وتبين إننا ما زلنا في وضع يزداد فيه تغير المناخ سوءًا”.

وعام 2021 يصادف أيضًا المرة الأولى التي يكون فيها متوسط درجة الحرارة العالمية لمدة 20 عامًا 1 سْ فوق مستويات ما قبل الصناعة منذ بدء رصد درجات الحرارة. ويقول بدور إن هذا “مهم جداً”، لأن أهداف العالم المتمثلة بإبقاء الاحترار عند 1.5 سْ أو أقل بكثير من 2 سْ لن تقاس بسنة لكن لفترة زمنية أطول. ويضيف أنه يتوقع تجاوز عتبة 1.5 سْ “بلا شك” في العقود الثلاثة المقبلة.

يسلط تقرير المنظمة WMO، حالة المناخ العالمي لعام 2021 (The State of the Global Climate 2021)، الضوء على الطقس المتطرف للعام 2021، من رقم وطني قياسي يقارب 50 سْ في كندا إلى مدينة تشنغتشو Zhengzhou الصينية التي تهطل عليها الأمطار في يوم واحد أكثر مما يحدث عادة في عام واحد. ويشير بدور أيضًا إلى الحرائق الهائلة التي شوهدت في اليونان وتركيا. “هذه ليست أحداثًا معتادة سجلناها في الماضي. كانت لدينا حرائق فيما مضى، ولكن ليس بهذه الشدة والمدة. يقول: “هناك بصمة على تغير المناخ”.

يأتي التذكير بمدى سرعة الاحترار العالمي مع بدء المحادثات في القمة COP26 في غلاسكو، حيث تحدّث أكثر من 120 رئيس دولة في 1 و2 نوفمبر.

وفي بيان نُشر عبر الفيديو بمناسبة إعلان التقرير، قال أنطونيو غوتيريس António Guterres، الأمين العام للأمم المتحدة: “يجب أن تكون القمة COP26 نقطة تحول. يجب أن نتصرف الآن – بطموح وتضامن – لحماية مستقبلنا وإنقاذ البشرية.

© 2021, New Scientist, Distributed by Tribune Content Agency LLC

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى