أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
أخبار العلوم

عندما يتعلق الأمر بالعقارب، فإن الصغيرة منها هي التي عليك تجنبها

دراسة تثبت مقولة إنديانا جونز: العقارب الأكبر هي فعلاً الأقل فتكاً

فيلم إنديانا جونز ومملكة الجمجمة البلورية Indiana Jones and the kingdom of the crystal skull  ربما لا يكون الأكثر تشويقاً من بين سلسلة أفلام المغامرة، لكنه على الأقل أدرك أمراً صحيحاً واحداً: «عندما يتعلق الأمر بالعقارب»، يتندر المغامر صاحب اللقب  الشهير « فإن الأكبر هو الأفضل». الآن لدى “إندي” الدليل العلمي لدعم ذلك. فقد وثّق علماء السموم Venom أن العقارب الأكبر هي فعلاً الأقل فتكاً، مما يهيئ الوضع لمعالجات أفضل للدغات العقارب.

«هذه دراسة متميزة»، كما يقول بريان فراي Bryan Fry، وهو باحث في السموم من جامعة كوينزلاند University of Queensland بسينت لوشييّا، و الذي لم يشارك في هذا البحث. ويتابع قائلا: « إنه تمحيص دقيق للإجابة عن سؤال قديم جداً».

تلدغ العقارب أكثر من مليون من البشر كل عام، وتقتل أكثر من 3,000. وعادة لا يعرف الضحايا نوع العقرب الذي لدغهم، لذا على الأطباء أن يخمنُوا الطريقة الأفضل لمعالجة هذه اللدغات.

يمكن لسم العقرب أن يسبب كل شيء من الألم الشديد والخدر Numbness وصولا إلى التشنج العضلي وسيلان اللعاب Drooling وعدم انتظام ضربات القلب. ويمكن للمهدئات Sedatives أن تساعد في حالة التشنج العضلي، ويمكن للأدوية أن تعالج الألم. وفي بعض الحالات يعطي الأطباء مضادات سموم مكلفة، لكنها يمكن أن تسبب الإقياء والحمى والطفح الجلدي. وعلى الرغم من المعالجة، فإن بعض اللدغات تكون مميتة، خاصة إذا كانت لدى المصاب ردة فعل تحسسي. فكما يقول فراي: «العقارب مشكلة طبية ضخمة عبر العالم كله».

في الدراسة الجديدة، مشَط كيفن هيلي Kevin Healy -من الجامعة الوطنية الايرلندية National University of Ireland في غالوي- وزملاؤه المراجع العلمية بحثاً عن بيانات عن حجم الجسم والمخلب، وعن شكل المخلب والذنب والسمية في 2,500 نوع من العقارب. وعلى الرغم من أنهم في النهاية حللوا 36 نوعاً فقط، إلا أنها غطَت ، من العقرب الميكسيكي بحجم -الجوزة (Centruroides noxius)  إلى عقرب الصخر (Hadogenes granulatus) الأكبر حجماً بخمسة أضعاف.

سُمُّ عقرب الصخرة مهيج معتدل، بينما السم من عدد قليل من العقارب الأصغر يمكن أن يُدخل الضحايا في حالة صدمة، كما وجد الباحثون. والعقارب بمخالب أنحف قاتلة أيضاً، كما أشاروا. وهذا النموذج بأن العقارب الأصغر أشد خطراً من المحتمل أن ينطبق على الأنواع كلها، كما أفاد الفريق في شهر مارس 2022 في مجلة  السُميَّآت (توكسينز) Toxins.

تشير النتائج إلى حدوث مقايضة تطورية Evolutionary trade-off، كما يقول فراي. فعندما ظهرت العقارب لأول مرة اعتمدت على مخالب كبيرة شبيهة بمخالب سرطان البحر لمهاجمة الفريسة، كما يخمَن. لكن ما إن طوَّرت لدغة مميتة، حتى أنها لم تعد بحاجة إلى نمو مخالب كبيرة.

العناكب، وهي حيوانات عنكبوتية Arachnid أخرى، يبدو أنها تتَبع هذا الميل أيضاً : فالعناكب الذنبية Tarantulas العملاقة لديها أنياب Fangs كبيرة، لكن غددها السمية صغيرة، بينما الأرامل السوداء Black widows النحيفة لديها أنياب صغيرة وغدد سمية كبيرة. ( الثعابين من جهة أخرى لا تبدي ميلاً مماثلاً).

معرفة أن حجم العقرب مهم يعطي الأطباء فكرة أفضل حول الطريقة الأمثل لمعالجة هذه اللدغات، وهل هناك ضرورة لمضاد السم، كما يقول هيلي.

ودعونا لا نسبغ قيمة كبيرة على فيلم الجمجمة البلورية Crystal Skull، فاندي تمتم بحقيقة واحدة فقط عن العقارب. فعلى الرغم من أنها “تلدغ” ضحاياها فقط، إلا أنه يخبر صديقه بأنه ينبغي عليه أن يخشى “عضَّاتها”.

بقلم :اليزابيث بينيسي

ترجمة: د. سعد الدين خرفان

2022, American Association for the Advancement of Science. All rights reserved©

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى