أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
تكنولوجيا

غاز طبيعي خالي من الكربون

ربما يظل العالم عالقا في استخدام الغاز الطبيعي كأحد المصادر الرئيسية للكهرباء حتى المستقبل المنظور، وذلك نظرا لكونه رخيص الثمن وسهل التوفّر، فهو يزوّد الولايات المتحدة الآن بأكثر من %30 من طاقتها الكهربائيّة، و%22 من الكهرباء العالميّة. وعلى الرغم من كونه أكثر نظافة من الفحم، إلّا إنّه لا يزال مصدرا هائلا لانبعاثات الكربون.

ومحطة التوليد التجريبية للطاقة خارج هيوستن مباشرة، في قلب صناعة النفط والتكرير في الولايات المتحدة، تختبر تكنولوجيا قد تتمكن من جعل الطاقة النظيفة من الغاز الطبيعي حقيقة واقعة. وتعتقد الشركة القائمة على هذا المشروع ذي الخمسين ميغا وات، والمسمّى نت باور Net Power، أن باستطاعتها توليد الطاقة بأسعار زهيدة توازي على الأقل أسعار محطات الغاز الطبيعي التقليدية، والتقاط كل ثاني أكسيد الكربون الصادر أثناء العمليّة.

إذا كان الأمر كذلك، فإنه يعني أن لدى العالم سبيلا لإنتاج الطاقة الخالية من الكربون من الوقود الأحفوري بتكلفة معقولة. ويمكن إيقاف محطات الغاز هذه أو تشغيلها حسب الطلب، وذلك تجنبا لتكاليف رأس المال المرتفع للطاقة النووية، وتفادي العرض غير المستقر الذي توفره الطاقة المتجددة عموما.

إن مشروع نت باور هو عبارة عن تعاون بين شركتي التطوير التقني إيت ريفيرز كبيتال وإكسيلون جينيريشن وبين شركة بناء الطاقة سي بي اند آي. وتسير الشركة الآن في عملية تجهيز المصنع، وبدء الاختبار الأوّلي، وهي تعتزم نشر نتائج التقييمات الأولية خلال الأشهر المقبلة.

ويضع المصنع ثاني أكسيد الكربون الناتج من حرق الغاز الطبيعي تحت الضغط العالي والحرارة، وذلك باستخدام ثاني أكسيد الكربون في الحالة فائقة الحرج الناتج من العملية كـ”السائل العامل» Working fluid الذي يشغّل توربينات مبنيّة خصيصا لهذا الأمر. ويمكن إعادة تدوير الكثير من ثاني أكسيد الكربون تدويرا مستمرا، في حين يمكن التقاط ما تبقى منه بتكلفة زهيدة.

ويعتمد جزء أساسي من خفض تكاليف العمليّة على بيع ثاني أكسيد الكربون ذلك، ويتمثل استخدامه الرئيسي اليوم بالمساعدة على استخراج النفط من الآبار، لكن هذا السوق محدود، وليس أخضر تماما. ولكن في نهاية المطاف، تأمل نت باور برؤية طلب متزايد على استخدام ثاني أكسيد الكربون في تصنيع الإسمنت، وصناعة البلاستيك، وغيره من المواد القائمة على الكربون.

لن تستطيع تقنية نت باور حل جميع مشكلات الغاز الطبيعي، خاصة تلك المتعلقة بالاستخراج. ولكن بما أنّنا نستخدم الغاز الطبيعي، فالأجدر بنا استخدامه نظيفا قدر الإمكان. ومن بين جميع تقنيات الطاقة النظيفة قيد التطوير، تعد شركة «نت باور» واحدة من الشركات التي وعدت بأكثر من مجرّد تقدم هامشي في خفض انبعاثات الكربون.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى