الطب وصحة

لماذا لا تساعد جراحة الورك على استمرار مسيرة آندي موراي كلاعب للتنس

بقلم: كريس ستوكل – واكر Chris Stokel-Walker

ترجمة: مي منصور بورسلي

 

أعلن نجم التنس البريطاني الأول أندي موراي Andy Murray اعتزامه اعتزال الرياضة في وقت لاحق من هذا العام (2019) بسبب الألم الشديد الذي يعانيه منه في وركه نتيجة الإصابة المتكررة.

وبينما حرص موراي وزملاؤه على التكتم على نوعية الإصابة التي يعانيها بالتحديد، فإنّ الرياضيين المحترفين يواجهون مشكلتين نموذجيتين في الورك، كما يقول مارتن هاغلوند Martin Hägglund الذي يدرس العلاج الطبيعي في جامعة لينشوبينج Linköping University  في السويد.

وتتسبب متلازمة التصادم الوركي Femoroacetabular Impingement (اختصارًا: المتلازمة FAI) في حدوث التهاب في الجزء العلوي من عظم الفخذ عند نقطة التقائه بالحوض، أو أسفل الحوض حيث يحتك بجانب عظم الفخذ. ويقول هاغلوند: ” قد يتسبب التهاب العظم هذا في حدوث إصابة عندما تحاول أن تثني أو تلوي ساقك”.

وقد تتفاقم المتلازمة FAI بسبب إلقاء حمل زائد على المفاصل أثناء طفرات النمو في سن المراهقة، ومن المرجح أن يكون موراي، الذي كان يُشارك في المستويات الاحترافية من لعبة التنس منذ صغره، قد تعرّض لذلك، كما يقول آش جيمس Ash James، اختصاصي العلاج الطبيعي الرياضي من جامعة مانشستر متروبوليتان Manchester Metropolitan University في المملكة المتحدة.

وتتخذ هذه التصادمات في الغالب شكل نتوءات عظمية في أماكن التقاء المفاصل. ويمكن للجراحة إزالة الكتلة العظمية التي تسبب مشكلة. لكن اللعب في المستويات الاحترافية من الرياضة لا يفضي إلى إبقاء الوركين في أفضل حالة، ولا إلى الحفاظ على الغضروف. “إنها مثل بطانات الفرامل أو صينية التعشيق لسيارتك. وإذا استهلكتها بشدة فإنها تتردى بشكل أسرع بفعل الاحتكاك”، كما يقول آدم هود – ريديك Adam Hoad-Reddick، جراح عظام مفصل الورك والركبة في بي أم آي مستشفى ألكسندرا BMI The Alexandra Hospital in Cheadle في تشيدل بالمملكة المتحدة. ويُضيف قائلًا:” الجراحة مفيدة فقط إذا لم تكن الغضاريف متضررة كثيرًا”. ويمكن أن تكون إعادة التأهيل بعد الجراحة مزعجة أيضًا.

التهاب عظمي مفصلي حاد Severe Osteoarthritis

وفي بداية يناير 2019 قال موراي إنّ التدخلات الجراحية الحالية لم تكن كافية، وإنه يناقش إجراء عملية إضافية هي- إعادة تسوية الورك Hip Resurfacing. ويقول وينستون كيم Winston Kim، استشاري جراحة عظام في عيادة مانشستر للورك والركب Manchester Hip and Knee Clinic: “بما أنه وضع عملية إعادة تسوية الورك في اعتباره، فأنا أعتقد أنه مصاب بالتهاب عظمي مفصلي حاد”.

ويُعتبر نهج إعادة التسوية أخف من استبدال مفصل الورك بالكامل، حيث يُستعاض عن كل من الجزء العلوي من عظم الفخذ والغمد الذي يستقر فيه بنسخ اصطناعية. وبدلًا من ذلك، في محاولة لتفادي بلى العظم في أعلى الفخذ، يُصقل عظم الفخذ ويُغطى بغطاء معدني، في حين توضع طبقة من المعدن داخل غمد الحوض الذي يستقر فيه.

وبدلاً من أن يحتك العظم بالعظم؛ مما يسبب ألمًا شديدًا، فإنّ المعدن يحتك بالمعدن – في حين تظل كمية كبيرة من عظام المريض الأصلية حول منطقة الورك سليمة. ويقول كيم: “إنّ الفكرة تتمحور حول الحفاظ على العظام،” ويُضيف قائلًا: “لكن كلما زاد الاستخدام، كلما زاد الضرر الناتج من ذلك.”

ويقول جيمس: “لو كان لديّ مريض دخل إلى المستشفى وخضع لعملية إعادة تسوية الورك، لم أكن لأقول إنه لن يتمكن أبدًا من لعب التنس مرة أخرى”. ولكن موراي ليس هاويًا يلعب في نهاية كل أسبوع. إنه أحد أفضل اللاعبين في العالم، وحاصل على لقب اللاعب الأول سابقًا، ومن غير المرجح أن يرغب في العودة بأقل من مستوى 100%. “في مثل هذه الحالة أنت تخاطر بالارتخاء المبكر والعجز المبكر،” كما يقول كيم – ويُضيف قائلًا: “وهناك فقط عدد معين من المرات التي يمكنك فيها تعديل الورك. وقبل أن تدرك ذلك، سيتبقى أمامك بعض الخيارات.”

قطع العضلات Cutting muscles

اعترف اللاعب نفسه أنّ “سبب إجراء مثل هذه العملية ليس للعب رياضة محترفة، بل للحصول على جودة حياة أفضل.” وكما يقول هود – ريديك، فإنّ جراحة إعادة تسوية الورك هي عملية جراحية كبرى.

“بسبب الطريقة التي تُجرى بها الجراحة، تُقطّع بعض العضلات حول الورك”، كما يقول. وإنّ الشقوق تقطّع العضلات المديرة الخارجية External Rotators القصيرة، وهي عبارة عن مجموعة من ست عضلات صغيرة مسؤولة عن تدوير عظم الفخذ داخل مفصل الورك. ” لن يتضرر معظم الناس من فقدان ذلك المدى من الحركة، لكن إذا كنت لاعب تنس احترافيًّا، فستفقد عنصر استقرار الحوض وتوازنه.”.

ولكن بالنسبة إلى شخص يعاني تلفًا كبيرًا، ويبدو أنه في حالة ألم، مثل موراي، فهناك خيارات أخرى قليلة. ويقول كيم إنّ هناك بعض البدائل، على الرغم من أنها ليست مثالية.

وتفتقر المفاصل المصابة إلى الغضاريف، التي لا تتجدد. ولا ينتج من عملية الحفر الدقيق Microfracture، وهي عملية حفر الجزء المعيوب والأمل بأن ينزف ليُشكل ندوب غضروفية، غضروف قرني Hyaline Cartilage: بروتين عالي الكولاجين يربط أجزاء جسمنا ببعضها. ويحاول بعض الباحثين إعادة توليد الغضروف القرني باستخدام العلاج بالخلايا الجذعية، على الرغم من أنه لا يزال في مرحلة الاختبارات المختبرية. ويقول هود – ريديك: “في الوقت الحالي، بمجرد أن تتدهور حالة الورك إلى حد كبير، لا يوجد علاج حقيقي غير الاستبدال”.

ويأتي ذلك محملًا مع بمشكلاته ومخاطره. إذ يبلغ موراي من العمر 31 عامًا، أي أصغر بست سنوات من اللاعب روجيه فيدرير Roger Federer. ويقول هود – ريديك: “هذا العلاج هو خيار يلائم الأشخاص الذين بلغوا سنه. إلا أنّ  المشكلة تتمثل في أنّ الخضوع لعملية استبدال ورك أساسية في سن مبكرة يعني أنه من المحتمل أنك ستعيش وقتًا طويلًا، لذا يتعين أن تدوم نتائج العملية معك مدة أطول، لكنها في الواقع ستدوم مدة أقل لأنك [كشخص يبلغ 31 سنة] تكون أكثر نشاطًا [ممن يبلغ 70 عامًا] “.

© Copyright New Scientist Ltd.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق